الجمعة، 5 سبتمبر، 2014

قالى لى لماذا تحبينى







قال لى لماذا تحبيبنى ؟
صمت فترة  طويله 
ثم كسرت الصمت بتنهيدة 
وقلت له هل الحب  بميعاد عندما يدق على الابواب
 ياتى الى القلب دون سابق انذار
 فتتغير الحياه ليصبح كل شىء له مذاق من نوع خاص
قلت له احبك لعقلك الكبير 
وتفكيرك العميق 
فالمراه تحب ان تخاطب دائما عقل منير
 يحمل خبرة فى الحياه ويكون هو القائد الحكيم
احبك يا فارسى لان الحنان عنوانك
 والامان فى احضانك
 والصدق موجود فى كلامك 
فكيف لا احبك يا كل الدنيا لدى وحب العمر القادم 
قلت له احبك لانك الحب
 تحتل روحى والنبض
 ولك اكتب البوح 
وقصائد تملائها عشق
 يكون اسمك بها فى كل حرف 
احبك لانك الحياه 
اعيشها فى كل زمان 
وحتى ان انتهى عمرى ساحبك وانا تحت التراب
احبك  يا حبيبى 
وكنت ابحث عنك فى الروايات وقصص من زمن فات
 احبك حقا بصدق 
 وملاء قلبى النبض بحب الحياه والحب 
التى اعيشها رغم البعد 
احبك لانى الاولى فى قلبك والاميرة
 لم تانى قبلى ولا بعد حبيبه
 فاغلقت على حبى القلب
 وكنت رفيقة درب يا كل الحب
والان انت تعرف 
بان حبك ابدى 
محفورا جوى قلبى
 لا ينتهى بل سيبقى 
احبك يا روحى وعقلى .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق