الثلاثاء، 2 سبتمبر، 2014

دعنى اتنفس هواك خارج حدود الكون

 
 
 
دعنى اتنفس هواء خارج حدود سجنك اللعين
فقد سئمت  الابواب المغلقت والسلاسل والحديد
في كل يوم اترقب الطير حرا طليق
ينعم بالفضاء الفسيح
واتمنى ان الحقه من نافذة الامانى لاسافر معه الى بعيد
دعنى احطم القيود والجدران
وانطلق بحريتى في العنان
 فكيف لروح تظل حبيست سجن وسجان لا تسمع سوى صوت السياط  تعيس الحياه
كم رغبت في الطيران بعيد عن عالمى
 خارج حدود الزمان
في كوكب غير كوكبى
 بعالم بعيد عن الجراح
 ولكن جناحى كسره السجان
 وذاد علية مصائب هذا الزمان
 ليصبح جريح لا يقوى على الطيران
 وامانى معلقت على حافة القدر هناك في المجهول
تتمنى الا يطول ايام سجنى المشؤم
لاتنفس هواء خالى من الهموم
سياتى  يوم واتحرر من قيودى
 واداوى جناحى وامحى همومى
واطير بفكرى وروحى الى كوكب مجهول
لا يدركة عقل سوى عقلى ولا يصل الية روح
 اعيش بة نبضى ودقات تنعم بالحرية والبوح
خارج حدود الزمن في نقطة تلاقى الامانى
وقوة لتحطيم القيود
 لتهتز الارض رعد وتحتفل السماء والنجوم
بمولد طيرا بات عمرا اسير السجن والقيود
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق