الجمعة، 26 سبتمبر، 2014

بعد الانتظار






وكم من انتظار ادمى القلب نار
 وقت يمر زحفا على الاقدار
 تنتظر اللقاء 
وتلاحقك الذكريات هناك 
حيث الخضرة والاشجار
 ومكان كان يجمعنا فى وضوح النهار
عند شجرة الاطلال 
اصبحت الان ذكريات مرسومه فقط بالخيال
تبدل المكان وغادرت اوراق الشجر الاغصان 
واصبحت الجذور  هشة تداعبها الرياح 
معلق عليها قصص حب من زمان فات 
ادركت الشجرة انها فى مرحلت الهلاك 
وان اغصانها ماتت من الانتظار 
وانت مازلت تسابق الوقت وتقطع الانتظار بصبر اللقاء
ما عاد الزمان كما هو ولا الايام تسير كبرق شق عنق السماء
لم يبقى سوى ذكريات تعيشها كاحلام  مرصوصة على اغصان الاشجار 
وبعض من الانتظار على امل اللقاء رحل بعيد مع اوراق الاشجار 
فان عادت الاوراق تحتضن الاغصان يعود بنا اللقاء بعد الانتظار
 
 



 


















 

السبت، 13 سبتمبر، 2014

كلمات رقيقة


 كلمـــــــــــات رقيقة مرت على قلبى بنغم البوح 
فكنت يا انت روح القصيدة ونبع الكلمـــــــــــات
 التى تنســــــاب مــــــــــــــن انامل لها القلب مال 
واصبــــــــــح الحب لهــــــــــا عنـــــــــــــــــــوان 
فكنــــــــــــــت الرقـــــة الممزوجة بالكلمــــــــات
 وكيف لا وانا من احتلت قلبك ودخلته من باب العشاق
 كيف لا وانا من طبعت ملامح وجهها فى قبضت يدك عندما كنا نختلس النظرات
 تركت الماضى والحاضر وكنت بين يديك فى غفله من الزمان
كلمــــــاتك يـــــــــــا انا اشعلت فؤادى وذاد هوايا حتى فاض 
فاصبحـــــــــت ملكــــــك يا عذب الكلمــــــــــــــــــات
 على اعتاب قصيدتك اسير فسكنت القوافى والســـطور
 وكنت نبــــض قلمك ورح الـــــــبوح والدقات 
لك اميرة الكلمـــــــــــات التى همست بحبك فى صمت وحياء 
تسكن بين السطور اخفيتها عن الانظار 
لا يخرجها من صومعت حبك سوى 
كلمات رقيقة

الجمعة، 5 سبتمبر، 2014

قالى لى لماذا تحبينى







قال لى لماذا تحبيبنى ؟
صمت فترة  طويله 
ثم كسرت الصمت بتنهيدة 
وقلت له هل الحب  بميعاد عندما يدق على الابواب
 ياتى الى القلب دون سابق انذار
 فتتغير الحياه ليصبح كل شىء له مذاق من نوع خاص
قلت له احبك لعقلك الكبير 
وتفكيرك العميق 
فالمراه تحب ان تخاطب دائما عقل منير
 يحمل خبرة فى الحياه ويكون هو القائد الحكيم
احبك يا فارسى لان الحنان عنوانك
 والامان فى احضانك
 والصدق موجود فى كلامك 
فكيف لا احبك يا كل الدنيا لدى وحب العمر القادم 
قلت له احبك لانك الحب
 تحتل روحى والنبض
 ولك اكتب البوح 
وقصائد تملائها عشق
 يكون اسمك بها فى كل حرف 
احبك لانك الحياه 
اعيشها فى كل زمان 
وحتى ان انتهى عمرى ساحبك وانا تحت التراب
احبك  يا حبيبى 
وكنت ابحث عنك فى الروايات وقصص من زمن فات
 احبك حقا بصدق 
 وملاء قلبى النبض بحب الحياه والحب 
التى اعيشها رغم البعد 
احبك لانى الاولى فى قلبك والاميرة
 لم تانى قبلى ولا بعد حبيبه
 فاغلقت على حبى القلب
 وكنت رفيقة درب يا كل الحب
والان انت تعرف 
بان حبك ابدى 
محفورا جوى قلبى
 لا ينتهى بل سيبقى 
احبك يا روحى وعقلى .

الثلاثاء، 2 سبتمبر، 2014

دعنى اتنفس هواك خارج حدود الكون

 
 
 
دعنى اتنفس هواء خارج حدود سجنك اللعين
فقد سئمت  الابواب المغلقت والسلاسل والحديد
في كل يوم اترقب الطير حرا طليق
ينعم بالفضاء الفسيح
واتمنى ان الحقه من نافذة الامانى لاسافر معه الى بعيد
دعنى احطم القيود والجدران
وانطلق بحريتى في العنان
 فكيف لروح تظل حبيست سجن وسجان لا تسمع سوى صوت السياط  تعيس الحياه
كم رغبت في الطيران بعيد عن عالمى
 خارج حدود الزمان
في كوكب غير كوكبى
 بعالم بعيد عن الجراح
 ولكن جناحى كسره السجان
 وذاد علية مصائب هذا الزمان
 ليصبح جريح لا يقوى على الطيران
 وامانى معلقت على حافة القدر هناك في المجهول
تتمنى الا يطول ايام سجنى المشؤم
لاتنفس هواء خالى من الهموم
سياتى  يوم واتحرر من قيودى
 واداوى جناحى وامحى همومى
واطير بفكرى وروحى الى كوكب مجهول
لا يدركة عقل سوى عقلى ولا يصل الية روح
 اعيش بة نبضى ودقات تنعم بالحرية والبوح
خارج حدود الزمن في نقطة تلاقى الامانى
وقوة لتحطيم القيود
 لتهتز الارض رعد وتحتفل السماء والنجوم
بمولد طيرا بات عمرا اسير السجن والقيود
 

الاثنين، 1 سبتمبر، 2014

اسيرت الخطوات والطريق الطويل

 
 
 
 
اسيرت الخطوات والطريق الطويل
عرفت البداية والنهاية  في علم الغيب
امشى وامشى ولا اجد الراحة في مشوارى البعيد
ربما الزمن اقسم على قطع اوصالى ومحوى من التاريخ
فتعبت من طول الطريق وعرقلات تترمى حولى من الجانبين
الاشجار خاوية من الاورق كانها احتضنت القبور
والازهار ماتت على الغصن قبل ان تتفتح وتنثر العبير
عم السواد واسدل الليل ستائر من غيوم
كل شىء اصم ابكم لا اسمع سوى الانين
طريق مهجور لا يسكنة سوى العقارب والخفافيش
ومازلت امشى لعلى اصل للنهاية للوادى البعيد
التقط الانفاس
ويتكاتف عليا التعب
حتى تصرخ قدمى التى تركت اثر دمائها على ارصفت الطريق
اليوم علمت انى سجينة الطرقات والارصفة التى على الجانبين
لن ينتهى مشوارى الى النهاية
سينتهى في منصف الطريق
محطمت
 واسقط كما سقطت الاوراق من على الشجر
 واصبح على الارض هشا ضعيف
وكنت الاسيرة في طريق العذاب اسير وحدى دون رفيق
لا اعرف كيف الرجوع ولا ادركت نهايه الطريق
ضائعت في دوامة الزمن فمتى اصل للوادى البعيد
 
 

قول لى لما القلب بحبك يهيم

 
 
 
قول لى بربك كيف توغل حبك فى مسام جلدى
 وكنت يا انت بين العين والننى
محفور لدرجة انى خشيت تظهر صورتك فى عينى
ويعلم الجميع انى فى حبك أهيم.
قولى لما الفكر بك مشغول من غروب الشمس حتى الشروق
 ﻻ أرى سواك طول اليوم ولا يغيب طيفك من حولى
 فكنت كما الظل لا يخفتفى من طريقى
ويدوم حتة يصل لعنان السماء
  فأحتليت عندى مكان النجوم
قولى لى كيف تمتزج روحى بك فى البعاد
 وينبض القلب بالاشواق فهواك
سلبت روحى لترافقك فى الغياب
 فكنت الحاضر فى القلب والغائب خلف حدود البلاد
 ومع كل ذلك يزداد جنونى فى عشق روحك بجنون
قول لى لماذا اسكرك من شهد شفتيك كانه نبيذ يخطف العقل ويجعلنى فى أرجاء جسدك أسيرى ا شتم عطرك وكأنه العبير فاشرب حتى الثماله
ويزداد التنهيد حتى نطفىء الشموع بأشواق من لهيب
فكنت بين يدك أذوب حد الانصهار
 لنتحد كما الجسد والروح
فارتمى بين أحضانك فى سكون من الكون 
 يتوقف الوقت
فتغار عقارب الساعة من التنهيد
ويشتعل الجسد بحبك الملتهب كاسير
 هل هذا يا سيدى سحر تملكنى بطلاسم من جديد
فقل لى بربك هل أنا فى الواقع أم على طاولة الاحلام أهيم
بين الحقيقة والخيال البهيج
فقل لى بربك هل هذا هو الحب الحقيقى الجميل