الاثنين، 9 نوفمبر، 2015

وعود على ورق من سلفان






وعود على ورق من سلفان 
ضاع كما يضيع الحلم فى زحمة الواقع المستمين
وعود كنت اظنها ميثاق
 يجمع روحين برابط الصدق والايمان 
وعود اندثرت واختفت كما يختفى الضل عند موت الانسان 
غابت وانتهت فلم يعد لها مكان
واين نجد الصدق فى كلمات تخرج من الافواه
وهى هباء لا تعى قيمة الوعد ولا الميثاق
وعود ان نبقى معا طول الحياه
وان نتخطى الصعاب مهما كان
ان يرسم مستقبلنا بورد وريحان 
وتعطر ايامى بغصن ياسمين يملاء الارجاء 
وعود الا تنزل دمعاتى  ما دمت فى الحياة 
وها هى تملاء العين تسيل انهار
واين انت الان واين الوعد المغلف بسلفان 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق