الأربعاء، 2 أبريل، 2014

هو القدر




هو القدر 
يفعل بنا ما يشاء وما علينا سوى الاستسلام الى مصير مجهول 
يتوقف كل شىء عن النبض والحركه
 تموت العزيمة فى فخ المتاهة الى الا نهاية 
وبين هذا وذاك 
نعيش الصراع الابدى بخطوات نحو الضياع 
نبحث فى زوايا الاماكن عن بصيص امل
 ولكن كل المحاولات باتت بالفشل 
ربما هى النهاية تضع اقدامها على اطراف بركان ارتفعت السنت نيرانه الى السماء 
فغابة الشمس واحتلت الغيوم الافاق 
ربما نسقط من جديد امطار نروى الارض ونكون ازهار على الاشجار 
وتقطعتها الايدى لينتهى المطاف الى حضن الياس 
نودع القدر ونرقص معة رقص وداع على طبول الذكريات نعيد الماضى من قبرة الذى امتلاء بالظلام
حتى ينثر عبيره على الكون 
هنا كانت بعض كلمات من حروف اندمجت بدمع العين وانشات العبارات 
لتكون اسطورت العصور لا يفك طلاسمها سوى قلب موعود اختاره الدقات ليحى الاحلام 
من عبق التاريخ ورحلت الزمان يعيدى همس  حب بوعد اخذة من رحيل الايام 
وهو القدر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق